الرئيسية > قاعدة بحوث عرب نت > التجديد عند عبد القاهر الجرجاني من خلال نظرية النظم ( المفعول له نموذجاً )

التجديد عند عبد القاهر الجرجاني من خلال نظرية النظم ( المفعول له نموذجاً )

اسم الباحث :د. نجاة عبد الرحمن اليازجي .
الجـامعـة : كلية التربية للبنات  الأقسام العلمية  .
غرض البحث : المشاركة في المؤتمر الدولي ( مناهج التجديد في العلوم الاسلامية والعربية ) كلية دار العلوم – جامعة المنيا 24/26/1426هـ  .
اللغـة : العـربيـة 
توصيف البحث : مقدمة ، نبذة عن القاهر الجرجاني ، المنقول له عند عبد القاهر الجرجاني .، المنقول له عن المتقدمين على عبد القاهر الجرجاني ، المنقول له عن المتأخرين عن عبد القاهر الجرجاني ، الموازنة بين عبد القاهر الجرجاني والمتأخرين عنه ، رأي المحدثون في وصل عبد القاهر الجرجاني ، الدرس النحوي بالبيان ، الخلاصة . .
الملـخـص :
إن بعض الأسماء اللامعة في حياة أمة من الأمم آثاراً مميزة في التراث الفكري والحضاري لتلك الأمة ونتائج هؤلاء هو محصلة علوم ومعارف متعددة استوعبها هؤلاء الناس تمكنوا من اعطائها بصورة تدعم المسار الفكري الذي كان هدفاً لنشاط هؤلاء في دائرة البحث عبر العصور المختلفة باعثاً للتقويم والتحليل .
ومن هذا المنطلق ومن خلال فلسفة التجديد في علوم اللغة والنحو والصرف تشوقت وتطلعت للبحث في شخصية نحوية بلاغية كان لها الفضل في تطوير الدرس النحوي وتاثر به الكثير من علماء اللغة اللذين أتو بعده فكان تراثه مجداً يفاخر به وقد تحدث في كتابه (دلائل الاعجاز ) عن معنى النظم وخرج منه برسم طريق جديد للبحث النحوي تجاوز أواخر الكلم وعلامات الاعراب في قوله (واعلم أنه ليس النظم إلا أن تضع الكلام الوضع الذي يقتضيه علم النحو  وتعمل على قوانينه وأصول وتعرف مناهجه التي نهجت فلا تزيغ عنها وتحفظ الأصول التي رسمت فلا تخل بشئ منا ) .
ويتضح أن موضوع الشيخ عبد القاهر هو الفصاحة التي هي بمعنى البلاغة والبراعة ، وهي الوصف الذي يقع به التفاضل في خصلة البيان . أراد الشيخ أن يحقق البحث عن منشأ هذه الفصاحة وموطنها فأنكر أن تكون من صفات ذوات الألفاظ والكلم المجرد وقرر أنها من صفات الألفاظ باعتبار إفادتها المعاني عند التركيب .
وكلمة النظم يطلقها الشيخ ويريد بها مطابقة الكلام لمقتضى الحال فيقول مرة :  ( النظم هي التي توخي معاني النحو فيما بين الكلم على حسب الإغراض التي يصاغ لها الكلام ) ومعنى توخي معاني النحو : إيرادها على حسب الإغراض ، ومعاني النحو هي : التقديم  والتأخير والحذف والذكر والتكرار والإضمار والتعريف والتنكير و نحو ذلك .. ويقول مرة : ( ليس النظم إلا أن تضع كلامك الوضع الذي يقتضيه علم النحو وتعمل على قوانينه وأصوله ) .
والقوانين التي أشار اليها وهي : أحكام المبتدأ والخبر والفاعل والمفعول والحال والتمييز والمضاف والمضاف إليه والتوابع والشروط والجزاء وغيرها ، وأحكام هذه الأبواب ترجع إلى الأعراب والتقديم والتأخير والحذف والذكر وغير ذلك مما يبحث عنه في علم النحو
وفي هذا البحث أتعرض لجزء من باب المفعول له في شروطه التي أفصح القول فيها عبد القاهر الجرجاني الشخصية النحوية واللغوية الفذة ، وأوزان بينه وبين من سبقوه من العلماء ومن تأخر عنه مبيناً أثره في العلماء المتأخرين عليه ، وذلك من خلال الآتي :
مقدمة – نبذة عن عبد القاهر الجرجاني – المفعول له عند عبد القاهر الجرجاني  – المفعول له عند المتقدمين عن عبد القاهر الجرجاني –  المفعول له عند المتأخرين  عن عبد القاهر الجرجاني – الموازنة بين أثر  عبد القاهر الجرجاني و المتأخرين عنه –  رأي المحدثين في التجديد من خلال شخصية عبد القاهر الجرجاني –  الفهرس .
النشر : تم نشره  في المؤتمر الدولي مناهج التجديد في العلوم الإسلامية والعربية في  كلية دار العلوم – جامعة المنيا  .
تاريخ البحث : 24/1/1426هـ 
التعليقات :  شهادة شكر وتقدير من رئيس المؤتمر  أ.د.  جعفر عبد السلام   و  عميد كلية دار العلوم  أ.د.  محمد عبد الرحيم  . وأيضاً حاز على تقدير الملحق الثقافي بجمهورية مصر العربية ومنحت في الحالتين شهادة الشكر ونشر البحث في مجلة المؤتمر التذكارية وحاز على المرتبة الثانية ونشر أيضاً في مجلة الملحق الثقافي بجمهورية مصر العربية ..
عدد الصفحات :    18 صفحـة .
عنوان الباحث : الطـائف – كلية التربية للبنات الأقسام العلمية – عميدة الكلية / د. نجاة عبد الرحمن اليازجي 
ص.ب.   مكة المكرمة   18437
البريد الالكتروني : nagat – 5454 @ hot mail . com 

عن شبكة بحوث

موقع يهتم بخدمة البحث العلمي والباحثين،حاولنا ربطه بكل المواقع المفيدة للباحثين، وبقي دوركم بإضافة إنجازاتكم البحثية على قاعدة (بحوث عرب نت ) وإبداء مرئياتكم وملاحظاتكم وتجاربكم وتعليقاتكم فهذه رافداً اساسيا لا تكتمل شبكة بحوث إلا به.

شاهد أيضاً

قاعدة بحوث عرب نت

أخي الباحث الكريم أختي الفاضلة من أهم أهداف موقع شبكة بحوث نت إنشاء قاعدة بيانات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *